البوابةالرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول





شاطر | 
 

 وما زال في الأزهر طائفةٌ ظاهرة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أبوحفص
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

عدد الرسائل : 82
العمر : 28
محل الاقامة : في ارض الله الواسعه
الوظيفة : طالب عفو ربه
تاريخ التسجيل : 18/07/2008

مُساهمةموضوع: وما زال في الأزهر طائفةٌ ظاهرة   الخميس 07 يناير 2010, 5:52 pm


السلام عليكم :
احبتي في الله سمعنا جميعاً عن فتوي الأزهر بمشروعية الجدار الذي تقيمه مصر بينها وبين إخواننا في قطاع غزه الذي أثار اشمئزاز الكثيرون من التخاذل الشديد الذي وصل إليه أكبر مؤسسه دينيه وكيف حدث هذا ولكن يخرج إلينا من يبين لنا أن هناك بين جدران ذلك الصرح الديني الشامخ رجالٌ لم يبيعوا دينهم بعرضٍ من الحياة الدنيا وقد ظهر هذا في هذا المقال الذي أعاد للأزهر جزء من كرامته التي أضاعها المسئولن عنه
نائب مصري: فتوى الأزهر باطلة

(قال النائب المصري المستقل علي لبن إن
فتوى مجلس البحوث بجواز الجدار الفولاذي خالفت "قانون تنظيم الأزهر نظرا
لتغيب جميع الأعضاء غير المصريين عن الاجتماع".
وأوضح النائب لبن للجزيرة نت أن الفتوى صدرت عن "مجلس مجمع البحوث"
المكون من الأعضاء المصريين فقط وليس "المجمع" نفسه الذي يضم علماء من
كافة الدول الإسلامية وكافة المذاهب باعتبار أن الأزهر مؤسسة إسلامية
عالمية وليست محلية.
وأوضح لبن أن الفتوى الصادرة بجواز بناء الجدار خالفت المادة 22 من
قانون الأزهر التي تشترط لصحة القرارات حضور ربع الأعضاء غير المصريين على
الأقل، والمادة 15 التي تشترط موافقة المجمع بأعضائه غير المصريين لأي
قرارات "ذات صلة بالعقيدة".

واتهم النائب المستقل رئيس الوزراء المصري أحمد نظيف بوصفه وزير
شؤون الأزهر "بنسب قرار مجلس المجمع زورا إلى الأزهر ومحاولة الحصول على
شرعية كاذبة للجدار الفولاذي".
ودعا لجنة الشؤون الدينية بالبرلمان لمناقشة "هذا التزوير نظرا لخطورة
هذا القرار -المنسوب زورا لمجمع البحوث- على الأمن القومي المصري
والفلسطيني معا".

حرام شرعا
وكان عدد من شيوخ وعلماء الأزهر
أصدروا بيانا أدانوا فيه قرار الحكومة المصرية بإقامة الجدار بين رفح
وقطاع غزة مؤكدين أنه "حرام شرعا وقانونيا وإنسانيا".
وطالبوا قادة الدول العربية والإسلامية بالدعوة إلى مؤتمر عربي وإسلامي لاتخاذ موقف من الجدار الفولاذي.
ومن أبرز العلماء الموقعين على البيان، النائب الشيخ السيد عسكر
-الأمين العام المساعد السابق لمجمع البحوث الإسلامية- وعدد من أعضاء مجمع
البحوث منهم الشيخ محمد الراوي والدكتور مصطفى الشكعة.)


{لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم وإذا أراد الله بقوم سوءا فلا مرد له وما لهم من دونه من وال }
اللهم نصرك الذي وعدت

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.rslan.com
 
وما زال في الأزهر طائفةٌ ظاهرة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Kollia Online Forums :: . :: حالة حوار-
انتقل الى: